تسجيل الدخول

المركز الاقليمي للتخطيط التربوي يطلق منصة 90 دقيقة من المعرفة التربوية

نظم المركز الاقليمي للتخطيط التربوي بالتعاون مع كلية الإمارات للتطوير التربوي الجلسة الأولى من سلسلة (90 دقيقة من المعرفة التربوية)،وذلك  يوم الاثنين الموافق 12 من ابريل الجاري تحت عنوان  (مدارس المستقبل).

وتعتبر هذه الجلسات منصة تحاورية مهنية  يتم فيها استعراض الدراسات  والاوراق البحثية التي اصدرها وانتجها المركز والنتائج و التوصيات التي توصلت إليها الدراسات و مناقشتها مع اهل الاختصاص و اصحاب القرار باعتبارهم شركاء استراتيجين للمركز الإقليمي للتخطيط التربوي.

 

وتأتي هذه  المبادرة تحقيقاً للهدف الثاني من الأهداف الاستراتيجية للمركز الاقليمي والذي يُعنى بانتاج ونشر المعرفة الداعمة لسياسات التعليم والممكنة لتخطيط النظم التعليمية.

 

وأكدت سعادة الأستاذة مهرة المطيوعي المدير العام للمركز الإقليمي للتخطيط التربوي في كلمتها الترحيبية على أهمية إستيعاب التسارع الذي حدث في التوجه نحو التكنولوجيا و إستثمارها  في ضمان عملية التعلم قائلة "إن الدراسات الاستشرافية  لمستقبل التعليم تتنبأ بسيناريوهات يغيب عنها التعليم التقليدي الذي نعرفه الأن و سوف يؤثر ذلك على جميع مكونات البيئة المدرسية بما يدعم أنواع التعلم المستقبلية التي نتجت عن الجائحة او سوف تظهر بعدها بشكل يتناسب مع التطورات الاجتماعية و الاقتصادية و التكنولوجية". كما أشار سعادة د. إبراهيم الحجري مدير كلية الإمارات للتطوير التربوي إلى ذلك في كلمته الإفتتاحية الى الجهود التي تقوم بها كلية الامارات للتطوير التربوي بطرح برامج متخصصة بتطوير الكفاءات المهنية للقيادات المدرسية ، حيث أن الواقع والتطور الحاصل في مجال التعليم يحث على تغيير و تطوير النظرة المستقبلية للمدارس و أليات عملها.

 

وبما إن سلسلة (90 دقيقة من المعرفة التربوية) تهدف لتكوين منصة تفاعليه لنشر أخر الاصدارات و البحوث التي ينتجها المركز الاقليمي للتخطيط التربوي ، فقد عرضت د. كلودين هباك الأستاذ مشارك في قسم الإرشاد والتربيه الخاصه وعلم الاعصاب بكلية الإمارات للتطوير التربوي، ورقتها بعنوان (مدارس المستقبل) التي كونت تصوراً حول مدارس المستقبل، وتم بعد ذلك  من خلال جلسة تحاورية قادتها الدكتورة هنا غالي طرح الآراء و تبادل الخبرات من الخبراء المشاركين في الجلسة الذين تضمنوا  السيدة كلثوم علي سالم عبدالله رئيس الشراكات الاستراتيجية مجموعة جيمس للتعليم، و السيد نادر ظفر الرئيس التنفيذي للعمليات في ألف للتعليم، بالاضافة إلى البروفيسور هاري دانيلز و البروفيسورة هاو مينغ، أساتذة التربية بجامعة أكسفورد.

 

يأتي تنفيذ و تنظيم هذه السلسلة  لتعكس  التعاون المشترك و المستمر بين المركز الاقليمي للتخطيط التربوي و المؤسسات التربوية و التعليمية  في إطار شراكات استراتيجية يسعى  المركز من خلالها لتقديم الدعم و المساندة للانظمة التعليمية والعاملين فيها في الدول العربية من خلال تبادل الخبرات و الاطلاع على أفضل الممارسات و تبنى السياسات التعليمية الداعمة لتطوير التعليم. ​



عدد الزوار 1535125